• February 22, 2024

مانشستر سيتي وإنتر إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا……. 

بلغ كل مانشستر سيتي الانجليزي وإنتر الإيطالي الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بتعادل الأول مع مضيفه بايرن ميونيخ الألماني 1-1 والثاني مع بنفيكا البرتغالي 3-3 الأربعاء في إياب ربع النهائي.

في المباراة الأولى على ملعب “اليانز ارينا”، كان بايرن في حاجة إلى ريمونتادا لتعويض خسارته الثقيلة ذهابا بثلاثية نظيفة لكنها لم تحصل واكتفى بالتعادل.

وافتتح النروجي إرلينغ هالاند التسجيل للضيوف (57) بعد أن أهدر ركلة جزاء في الشوط الأول، فيما عادل يوزوا كيميش لأصحاب الأرض من ركلة جزاء (83).

وضرب بطل إنجلترا موعدًا في نصف النهائي مع ريال مدريد الإسباني حامل اللقب والرقم القياسي بعدد الألقاب (14) الذي أقصى تشلسي الإنجليزي 4-0 في مجموع المباراتين.

وسيتجدد اللقاء بين سيتي وريال في نصف النهائي على غرار الموسم الماضي في الدور ذاته عندما تأهل الملكي 6-5 في مجموع المباراتين.

وبقي سيتي، وصيف بطل أوروبا 2021، على المسار الصحيح لتحقيق الثلاثية هذا الموسم، إذ لا يزال في قلب الصراع على لقب الدوري الإنجليزي مع أرسنال ويخوض السبت نصف نهائي الكأس المحلية.

وبات سيتي أول فريق يسجل على أرض بايرن في دوري الأبطال هذا الموسم بعد أن حقق البافاري قبل الأربعاء 4 انتصارات من 4 مباريات في المسابقة القارية بشباك نظيفة، بينها أمام برشلونة الإسباني وإنتر الإيطالي ومن ثم باريس سان جرمان الفرنسي في ثمن النهائي.

ويمر بايرن بفترة متزعزعة بعد إقالة مدربه يوليان ناغلسمان الذي حقق معه العلامة الكاملة في دوري الأبطال (8 انتصارات من 8 مباريات)، وتعيين توماس توخل الذي اكتفى بقيادته بفوزين مقابل هزيمتين وتعادلين في ست مباريات وخرج معه من المسابقة القارية والكأس المحلية ويتقدم بفارق نقطتين عن بوروسيا دورتموند في البوندسليغا.

وقال مدرب سيتي الإسباني بيب غوارديولا “عانينا في الشوط الأول أمام فريق كبير لكننا دافعنا بشكل جيد قبل أن تتحسن الأمور في الشوط الثاني”.

وأفلت بايرن من طرد مبكر بعد أن أشهر الحكم بداية البطاقة الحمراء المباشرة بوجه المدافع الفرنسي دايو أوباميكانو لعرقلته هالاند الذي كان في طريقه إلى المرمى منفردًا، قبل أن يلغيها بعد أن تبين أن النروجي كان متسللا (19).

وتسبب أوباميكانو بركلة جزاء بعد أن لمس الكرة بيده إثر تسديدة من الألماني إلكاي غوندوغان، لكن هالاند أهدر المحاولة بعد أن سدد الكرة فوق العارضة (37).

وهذه المرة الأولى التي يهدر هالاند ركلة جزاء منذ وصوله إلى سيتي في مطلع الموسم والأولى في 16 محاولة على صعيد الأندية، ويعود آخر إخفاق إلى نيسان 2021 عندما كان لا يزال في صفوف بوروسيا دورتموند ضد أونيون برلين في الدوري الألماني.

واستمرت الأمسية السيئة لأوباميكانو بعد أن سقط أمام هالاند عندما وصلت كرة للنروجي من البلجيكي كيفن دي بروين وتوغل إلى المنطقة، استفاد من سقوط الفرنسي وسدد كرة في منتصف الشباك (55) مسجلا هدفه الـ48 في 41 مباراة في جميع المسابقات هذا الموسم.

وهذا الهدف رقم 35 لهالاند في دوري الأبطال في 27 مباراة وبات أسرع لاعب في التاريخ يصل إلى هذا الرقم وعلى بعد مسافة من الرقم السابق (42 مباراة للهولندي رود فان نستلروي).

ودفع بعدها مدرب بايرن توماس توخل بديفيس بدلا من كانسيلو والسنغالي ساديو مانيه الذي عاقبه ناديه بايقافه عن مباراة الدوري ضد هوفنهايم الأسبوع الماضي (1-1) بعد مشادة مع سانيه بعد الخسارة ضد سيتي.

وبحسب الصحف الألمانية، فإن مانيه قام بتوجيه لكمة إلى وجه سانيه ليسيل الدم من شفة الأخير.

وتحصل البافاري على ركلة جزاء للمسة على يد على السويسري مانويل أكانجيه، ترجمهما كيميش بنجاح (83).

إنتر يضرب موعدا مع ميلان

وعلى ملعب سان سيرو، كان إنتر في طريقه لتجديد فوزه على بنفيكا البرتغالي عندما تقدم عليه 3-1 حتى الدقيقة 86 قبل أن يدرك الأخير التعادل 3-3 في الرمق الأخير.

وكان إنتر عاد بفوز ثمين من ارض بنفيكا الاسبوع الماضي في لشبونة.

وسجل نيكولو باريلا (14) والأرجنتيني لاوتارو مارتينيس (66) ومواطنه يواكيم كوريا (78) أهداف إنتر، وفريدريك اورسينس (38) وانتونيو سيلفا (86) والكرواتي بيتار موسى (90+5) أهداف بنفيكا.

ويلتقي إنتر مع جاره في المدينة الواحدة ميلان في الدور نصف النهائي بعد أن تخطى الأخير مواطنه نابولي متصدر الدوري المحلي بالفوز عليه 1-صفر ذهابا ثم تعادله معه 1-1 إيابا.

خاض الفريقان المباراة على وقع خسارة في الدوري المحلي حيث سقط إنتر أمام مونتسا صفر-1 وبنفيكا أمام تشافيس بالنتيجة ذاتها.

وافتتح إنتر الذي كان آخر فريق إيطالي يحرز اللقب عندما توج باللقب القاري الأهم عام 2010 بقيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، التسجيل بعد هجمة منسقة وصلت إلى نيكولو باريلا داخل المنطقة فتلاعب بدفاع بنفيكا وسدد كرة بيسراه في الزاوية البعيدة (14).

لكن بنفيكا نجح في أدراك التعادل بكرة رأسية رائعة من اورسنس مستغلا تمريرة عرضية من رافا سيلفا (38).

لكن إنتر أحبط أي أمل لبنفيكا بالعودة في مجموع المباراتين بتسجيله الهدف الثاني عبر مارتينيس مستغلا كرة عرضية فتابعها من مسافة قريبة في الشباك (66).

وأضاف إنتر الذي يعاني في الدوري المحلي، الهدف الثاني بواسطة البديل كوريا (78).

وأبى بنفيكا أن يخرج خاسرا من اللقاء، فقلص الفارق عن طريق انتونيو سيلفا بكرة رأسية (86) قبل أن يدرك البديل بيتار موسى التعادل في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

والتقى الفريقان 5 مرات في دوري الأبطال وفاز إنتر مرتين وتعادلا ثلاث مرات.

أ ف ب

Dheia Alhouraniz

Read Previous

بريطانيا تحذر الصين من ترهيب الرعايا الأجانب على أراضيها…….. 

Read Next

اتحاد كرة القدم يطلق مشاريع تطويرية ستنفذ خلال الموسم الجديد…….. 

Leave a Reply

Your email address will not be published.